ماذا تفعلين حين يرفض طفلك تناول الطعام بالملعقة؟

ماذا تفعلين حين يرفض طفلك تناول الطعام بالملعقة؟

ماذا تفعلين حين يرفض طفلك تناول الطعام بالملعقة؟

ماذا تفعلين حين يرفض طفلك تناول الطعام بالملعقة؟”

هل طفلك يقوم برمي الملعقة بعيدا؟! هل يغلق فمه بشدة حين تقترب الملعقة من فمه؟! ربما قد يكون حان الوقت لتغيري الطريقة التي تطعمينه بها.

قد يرفض طفلك فجأة تناول الطعام بالملعقة حين تحاولين إطعامه. و قد يرفض تناول الطعام بالملعقة حتى و لو حاولتي معه بشتى الطرق. بحيث يعبر عن استيائه بطرق مختلفة و قد يكون ذلك شيئا مزعجا بالنسبة لك. حين يقوم طفلك بذلك؛ فكل ما عليك أن تهدأي. لأن طفلك يكون في مرحلة نمو حين تصيبه مثل هذه الحالة في مثل هذه المرحلة. فرفضه لتناول الطعام بالملعقة هو فقط جزء من نموه المتواصل و تطوره للبدء بتناول الطعام لوحده.

حين يرفض طفلك أن يتم إطعامه بالملعقة:

هناك فترة تأتي حين يكون عمر طفلك بين 8 إلى 10 أشهر ( و قد يكون في سن أبكر من ذلك)؛ يبدأ فيها طفلك برفض كل محاولاتك لإطعامه الطعام بالملعقة. و حين يكون طفلك قريبا من هذا العمر؛ يصبح أكثر وعيا و أكثر إدراكا لحاجاته و تأكيدا لاستقلاليته؛ حيث يصبح رفضه لفكرة إطعامه بالملعقة هو حدث مهم.

لماذا يرفض طفلك إطعامه بالملعقة؟!

كما ذكر سابقا؛ يحاول طفلك أن يحصل على استقلاليته بطرق منوعة. فقط يظهر تفضيله للعبة معينة بدلا من إبداء اهتمامه بتناول الطعام. إن قدرة طفلك على إعلان ما يفضل بالنسبة لأنواع الطعام هي طريقة أخرى (بعد رفض الطعام بالملعقة) للتعبير عن حبه للاستقلالية و الحرية. فقد يقوم طفلك بإبعاد الملعقة عن فمه، أو يقوم بضرب الملعقة بيده حين تصبح قريبة من فمه. قد يقوم طفلك ببساطة بشد شفاته و إغلاق فمه بإحكام و قد يرفض فتح فمه حتى و لو لملعقة واحدة. مثل هذه التصرفات هي شيء عادي، و التعود على ذلك و المسير مع طفلك على نفس الخط الذي يسير فيه هو شيء إيجابي بالنسبة لعلاقات الطعام التي تربطك بطفلك.

و لاحظي أيضا بأن طفلك قد يرفض تناول الطعام بالملعقة إذا كان يشعر بالمرض أو إذا كان في محلة التسنين. و الشعور بالتعب و الإرهاق قد يؤثر سلبا على عادات طفلك المتعلقة بالطعام.

ماذا تفعلين حين يرفض طفلك تناول الطعام بالملعقة؟!

خذي نفسا عميقا و استرخي و لا تقلقي. فقد وجد أنه حين يصل الطفل لمثل هذه المرحلة المهمة؛ عليك كأم تزويده بملعقة و بطبق؛ فهذه واحدة من أبسط الطرق لاسترضائه و تشجيعه. قدمي لطفلك مزيجا من الأطعمة؛ و دعيه يختار ما يريد بنفسه، و دعيه يقوم بإطعام نفسه بنفسه. أو دعي طفلك ببساطة يتناول الطعام بيديه و بأصابعه؛ قومي بتزويده بالأطعمة التي يمكن أن يمسكها بيديه.

و نعم قد يثير ذلك الفوضى فقد يتبعثر الطعام من طفلك هنا و هناك على كرسيه أو على السجادة أو الأرض أو على قدميه. و قد يصل الطعام بذلك إلى شعر طفلك و أذنيه. فحين تشعرين بأن فم طفلك أصبح مملوءا بالطعام و بالبعثرة التي ارتكبها؛ فهذا دليل على نجاحك. فقط اجلسي و راقبي طفلك و هو يتناول طعامه بنفسه بكل حرية و استقلالية.

متى يجب عليك أن تتوقفي عن إطعام طفلك بالملعقة؟!

أنت الوحيدة فقط التي ستدركين متى يجب أن يتوقف طفلك على تناول الطعام من خلالك باستخدام الملعقة. كل الأطفال مختلفين و سيرفضون تناول الطعام بالملعقة في سن معينة و في مراحل معينة. و هناك بعض الأطفال الذين لم يتم إطعامهم بالملعقة أبدا. إن جعل طفلك يتناول الطعام بيديه و بأصابعه هي الطريقة المثلى لجلب انتباه طفلك نحو الطعام. في هذه المرحلة قدمي لطفلك الطعام المناسب الذي يحتوي على أنواع متعددة كالأطعمة اللينة و المهروسة، و الأطعمة المقطعة إلى قطع صغيرة. فالطفل في النهاية سيتناول الطعام المناسب له.

زودي طفلك بالمزيد من الوجبات التي تمكنه من تناول الطعام بمفرده:

قومي هنا بتقديم الأطعمة التي يستطيع طفلك من خلالها إطعام نفسه بنفسه حين يكون مستعدا لذلك. لا تقلقي كثيرا بشأن الكمية التي قد يأكلها. فتقديم وجبات منوعة من الأطعمة الغنية و المغذية خلال اليوم سيضمن لطفلك النمو الذي يحتاجه. و تذكري بأن الحليب الطبيعي (الرضاعة الطبيعية) و الحليب المساند البديل هما من أهم المصادر التي توفر التغذية لطفلك حتى يصبح عمره 12 شهرا.

و تذكري دائما أن تقومي باستشارة الطبيب فيما يتعلق بتزويد طفلك بالأطعمة الصلبة؛ و قومي بمناقشته خاصة حول الأطعمة التي قد تسبب الحساسية لطفلك.

رهام أبو عابد- بيبي كرموش

Be Sociable, Share!

Leave a reply

http://www.babykarmoush.com